الصداقة الحقيقية

 

     الصداقة رابطة اجتماعية متينة ، وهي امر عظيم في الاسلام والحياة ، أرأيت البناء كيف يصنع البيت ويبنيه؟

    انه يجعل له اساس قوي واعمدة متينة ثم يصف الحجر فوق الحجر ويثبت الابواب و الشبابيك ويقوم بالخطوات النهائية للحوائط و الارضيات حتى يكتمل البيت .

    وهكذا الحال بالنسبة للصداقة فهي كصناعة البيت وبالتالي هي لاتحدث من فراغ ولا فجأة ولاصدفة وارضيتها الحب في الله والالفة والاخلاق الفاضلة و التواضع و الارادة و الحلم و ضبط النفس .

    لم يخلق الله الانسان ليبقى وحيدا منعزلا عن اخوانه في الدين و عن نظرائه من بني البشر وكما ان الماء ضرورة   من ضرورات الحياة اذ لاغنى للانسان عنه في اي فصل من فصول السنة وكذلك الحال بالنسبة للصداقة فهي ضرورة حياتية .

     وبالامس كنا نرى الصديق القريب من نفسنا في المدرسة او ان يكون بيته بجوار بيتنا او ان يكون قريبا من اقربائنا الذي نجد عنده ما نستحسنه من الصفات وما يلائم طباعنا فنتعلم منه ما يقربنا من الله و نعلمه ما يفيده في امور دينه و دنياه فهو يؤثر بنا ونؤثر به بما يفيدنا وما يسيئنا .

     اما اليوم فنجد الصديق ولا اعرف هل يصطلح عليه لفظة صديق من نتجدث معه على (الفيس بوك) في كل مكان وفي كل وقت او هو مجرد لاه لقضاء وقت الفراغ والاشتغال باحاديث بعيدة و تبعدنا عن امور ديننا ودنيانا فيجب ان يكون حاملا لصفات الصديق الحقيقية . فالصداقة شيء عظيم في الحياة فالمطلوب اعطاء اهميه كبيرة لاختيار الاصدقاء ولا نختار ايا كان لنجعله صديق وبلا حساب .

    اليس الانسان العاقل يبحث دائما عما هو الافضل والاجود و الارقى وهذه المسألة فطرية يقر ويعترف بها كل واحد منا وفي عالم الصداقة لابد ان نبحث عن الافضل والاكمل و الجدير بأن يكون صديقا :

1-الحكيم 2- العاقل 3-المتدين 4-الصادق 5-الوفي 6-المصلي 7- صاحب الحق و الصواب  8-الصالح 9-الداعي الى الاخرة 10-ومن اذا نزلت بك مصيبة ساءه ذلك .

فاذا وجدت من يحمل هذه الصفات فكن على ثقه بانه صديق مثالي . اما من لايصح مصاحبته فهو :

 1- المتجاهر بمعاصي الله  2- الجاهل  3- الاحمق  4-الكذاب  5- الشرير  6- الداعي الى حب الدنيا  7-النمام  8-المتتبع لعيوب الناس 9- سيء الاخلاق

   فصاحب هذه الصفات لايصح ان يطلق عليه كلمة صديق فحاول الابتعاد عنه واقترب من حامل محاسن الاخلاق وفضائلها فيجب ان تميز بين صديق وآخر ومن يحمل هذه الصفات او تلك ليكون لك صديق و قرين ومؤثر تتحدث معه وتقضي اغلب الاوقات معه فالحذر كل الحذر من صديق السوء

وللشاعر قول في ذلك

 

عن المرء لاتسأل  وسل عن قرينه 

                                        فكل قرين بالمقارن يقتدي

اذا كنت في قوم فصاحب خيارهم

                             ولاتصحب الاردى فتردى مع الردي

محرم الحرام 1432 هجرية - 2010 
huda-n.com