القلوب القاسية


ذم الله سبحانه القاسية قلوبهم بقوله:
[ثُمَّ قَسَتْ قُلُوبُكُم مِّن بَعْدِ ذَٰلِكَ فَهِيَ كَالْحِجَارَةِ أَوْ أَشَدُّ قَسْوَةً وَإِنَّ مِنَ الْحِجَارَةِ لَمَا يَتَفَجَّرُ مِنْهُ الْأَنْهَارُ وَإِنَّ مِنْهَا لَمَا يَشَّقَّقُ فَيَخْرُجُ مِنْهُ الْمَاءُ وَإِنَّ مِنْهَا لَمَا يَهْبِطُ مِنْ خَشْيَةِ اللهِ وَمَا اللهُ بِغَافِلٍ عَمَّا تَعْمَلُونَ].
عن رسول اللهﷺقال:
[عودوا قلوبكم الرقة، وأكثروا من التفكر والبكاء من خشية الله].
(فالقلب القاسي بعيد عن رحمة الله وبعيد عن سنن الله الذي هو ارحم الراحمين وبعيد عن سنن الانبياء وخاصة نبينا الذي هو رحمة للعلمين (وَمَا أَرْسَلْنَاكَ إِلَّا رَحْمَةً لِّلْعَالَمِينَ).
عن امير المؤمنين ع انه قال:
[أحي قلبك بالموعظة، وامته بالزهادة، وقوه باليقين، وذلله بذكر الموت، وبصره فجائع الدنيا، وحذره صولة الدهر وفحش تقلب الليالي والأيام، وأعرض عليه أخبار الماضين].
(وهي من النصائح العظيمة التي تحي القلب الذي أسكره حب الدنيا وغفل عن الموت والحساب).
عن رسول اللهﷺقال:
[إن هذه القلوب تصدأ كما يصدأ الحديد إذا أصابه الماء فقيل: وما جلاؤها ؟ قال: كثرة ذكر الموت، وتلاوة القرآن].
عن رسول اللهﷺقال:
[جلاء هذه القلوب ذكر الله وتلاوة القرآن].
عن الامام الصادق ع قال:
[إن للقلوب صدأ كصدأ النحاس، فاجلوها بالاستغفار].
(فالاستغفار وذكر الموت وتلاوة القران والدعاء والذكر والصدقة والعمل الصالح كلها من العوامل التي تنبه الانسان الى وجود الله وهيمنته على الكون وحقيقة الدنيا والاخرة).
عن امير المؤمنين ع قال:
[أصل صلاح القلب اشتغاله بذكر الله].
عن رسول اللهﷺقال:
[لا يستقيم إيمان عبد حتى يستقيم قلبه، ولا يستقيم قلبه حتى يستقيم لسانه].
عن رسول اللهﷺقال:
[أما علامة الصالح فأربعة: يصفّي لبه، ويصلح عمله، ويصلح كسبه، ويصلح أموره كلها].
عن الامام الباقر ع قال:
[إن لله عقوبات في القلوب والأبدان، ضنك في المعيشة ووهن في العبادة، وما ضرب عبد بعقوبة أعظم من قسوة القلب].
عن امير المؤمنين ع انه قال:
[ما جفت الدموع إلا لقسوة القلوب، وما قست القلوب إلا لكثرة الذنوب].
فيما ناجى الله عز وجل به موسى (عليه السلام) قال :
[يا موسى، لا تطول في الدنيا أملك فيقسو قلبك، والقاسي القلب مني بعيد].
(وطول الامل هو الركون الى طول العمر وعدم توقع مجيئ الموت في كل لحظة).

محرم الحرام 1432 هجرية - 2010 
huda-n.com